قد يظن البعض ان النجاح فى التخسيس وانقاص الوزن الزائد هو امر شاق الى حد ما ولكن فى حقيقة الامر انقاص الوزن الزائد هو امر بسيط يعتمد على اتباع بعض الخطوات البسيطة والسهلة مثل :

  • تنظيم مواعيد الوجبات المتناولة.
  • اتباع نظام غذائى صحى متوازن السعرات الحرارية.
  • ممارسة التمارين الرياضية التى تساعد على بناء وتقوية العضلات.
  • تجنب تناول الاطعمة الدسمة والضارة ذات السعرات الحرارية المرتفعة.
  • تناول القدر الكافى من الماء يومياً من 8 الى 12 كوب ماء.

وبمجرد اتباع الخطوات السابقة يمكن الحصول على الوزن المثالى وفى وقت ليس بكثير فى حين ان الامر الذى يعد اكثر تعقيداً من انقاص الوزن الزائد ألا وهو تثبيت الوزن وعدم عودة الوزن السابق فقده والذى لا ينجح فيه الكثيرين للعديد  من الاسباب التى سنوضحها جميعاً فيما يلى :

1 . العودة الى تناول الاطعمة التى تم الامتناع عن تناولها قبل انقاص الوزن

losing weight

احد العوامل الاساسية التى تؤدى الى عودة الوزن السابق فقده هى العودة الى تناول الاطعمة التى تم الامتناع عنها من اجل التخسيس وانقاص الوزن الزائد وفى حقيقة الامر ان الانسان عندما ينجح فى التخسيس فإنه يحتاج الى تناول كمية طعام اقل من الكمية التى اعتاد تناولها اثناء فترة الرجيم ذاتها وذلك لان حجم المعدة بعد فقدان الوزن يصبح  اقل وتصبح المعدة غير قادرة على استيعاب كميات كبيرة من الطعام المعتاد تناولها قبل فقدان الوزن.

حيث يرى خبراء التغذية ان السنة الاولى بعد النجاح فى التخسيس وانقاص الوزن الزائد تعد اصعب مراحل تثبيت الوزن فتلك الفترة تجمع بين الاشتياق الى الاطعمة التى تم الامتناع عن تناولها والاعتقاد بإنه مسموح تناولها بعد النجاح فى التخسيس والامر الاخر هو الشعور بالملل من تناول الاطعمة الخاصة بالرجيم والرغبة فى التغير.

ويمكن تجاوز ذلك عن طريق تقسيم وجبات الطعام الى 6 وجبات صغيرة وتنويعها بشرط الا تكون اطعمة دسمة ويمكن ايضاً تناول السناك الصحية ذات السعرات الحرارية المتوازنة .

2 . التوتر الشديد يؤدى الى عودة الوزن السابق فقده

التوتر و القلق هما احد العوامل التى اذا تغلبت على كيان الانسان فسوف يؤديان الى عودة الوزن السابق فقده وذلك لان هرمون التوتر الذى يتم فرزة عند شعور الانسان بالتوتر والقلق يؤدى الى زيادة الوزن وتراكم الدهون خاصة فى منطقة الخصر وكذلك يزيد هرمون التوتر الرغبة فى تناول نوع معين من الاطعمة ذات السعرات الحرارية المرتفعة مثل الحلويات والنشويات. مما يؤدى الى خطر عودة الوزن السابق فقده وفى وقت قليل جدا.

فى حين انه يمكن التغلب على ذلك الشعور بالتوتر والقلق عن طريق اتباع بعض الخطوات التى تساعد على الشعور بالاسترخاء مثل ممارسة رياضة المشى واستنشاق الهواء الطلق او الاجتماع مع الاصدقاء او ممارسة رياضة اليوجا التى تساعد على التخلص من التوتر والقلق.

3 . اهمال تجديد اشتراك الجيم

losing weight

قد يظن البعض انه بمجرد النجاح فى الوصول الى الوزن المثالى يمكنهم التوقف عن استكمال البرنامج الرياضى الذى اتبعوه اثناء فترة التخلص من الوزن الزائد مما يؤدى الى عودة الوزن السابق فقده.

فى حين ان الدراسات اثبتت ان الاشتراك فى برنامج رياضى يومى او مرتين او ثلاث مرات فى الاسبوع يعد المفتاح الرئيسى الذى يساعد على ثبات الوزن وضمان عدم عودة الوزن السابق فقده على الاطلاق.

4 . قلة عدد ساعات النوم

السهر والحرمان من النوم يؤدى الى بطئ عملية حرق الدهون بل وانه يؤدى الى توقفها تماماً حتى وان كان الشخص يتمتع بالوزن المثالى وبالتالى عودة الوزن السابق فقده تدريجياً وبسبب ايضاً الشعور زيادة الرغبة فى تناول الطعام اثناء ساعات الليل نتيجة انعدام افراز هرمون الشبع.

من هنا جاءت اهمية نيل قسط كافى من النوم ما لا يقل عن 7 ساعات الى 9 ساعات فإن ذلك يساعد على ثبات الوزن وكذلك انقاص الوزن الزائد وتحفيز هرمون الشبع وتحسين الحالة الصحية والمزاجية.

5 . اعداد الطعام فى الميكرويف

يعتمد البعض فى البرنامج الغذائى الذى يتبعه من اجل التخسيس وانقاص الوزن الزائد على تناول الطعام المطهو فى الميكرويف لتميزه فى انه يساعد على التحكم فى كمية الوجبات المتناولة بل وانه اصبح هناك وجبات خاصة بالدايت جاهزة يتم شراؤها مجمدة فى حين ان تلك الوجبات تحتوى على نسبة من السكر تقدر ب 7 جرام والذى يؤدى تناولها على المدى الطويل الى عودة الوزن السابق فقده وتراكم الدهون فى منطقة البطن.

فى حين انه افضل طريقة للحفاظ على الوزن المثالى وضمان عدم عودة الوزن السابق فقده هى اعداد الطعام وطهوه فى المنزل لضمان تناول وجبات صحية متوازنة السعرات الحرارية وعلى دراية كاملة بجميع مكوناتها.

6 . عدم الاهتمام بكميات الطعام المتناولة

بعد النجاح فى التخسيس والتخلص من الوزن الزائد يقل الاهتمام بكميات الطعام المتناولة نتيجة الشعور بالملل من الالتزام ببرنامج غذائى محدد وكميات طعام محدده وفى محددة اوقات يجب الالتزام بها وبمجرد النجاح فى انقاص الوزن يتوقفون عن اتباع الخطوات الخاصة بالرجيم مما يؤدى الى عودة الوزن السابق فقده.

فى حين ان تنويع الطعام المتناول بين الخضراوات والفاكهة والبروتين والنشويات النافعة يعد من افضل الخيارات التى تساعد على الشعور بالشبع وثبات الوزن وضمان عدم عودة الوزن السابق فقده بالاضافة الى نضارة الوجه.

7 . اهمال متابعة الوزن

يتوقف البعض عن متابعة الوزن بمجرد تمكنهم من الوصول الى الوزن المثالى ومع حدوث زيادة تدريجية فى الوزن مع عدم الاهتمام بقياس الوزن فإن ذلك سيؤدى مع الوقت الى عودة الوزن السابق فقده.

وفى ذات الوقت يجب الا يكون المرء عبداً للميزان بسبب الاصابة بهوس قياس الوزن بمجرد الانتهاء من تناول الطعام وذلك غير صحيح على الاطلاق لذا ينصح بالاهتمام بقياس الوزن مرة واحدة كل اسبوع وذلك لانه يساعد على التحكم فى الوزن وضمان عدم عودة الوزن السابق فقده.