علاج تساقط الشعر

علاج تساقط الشعر

بعد ما اوضحنا في المقال السابق بعنوان اسباب تساقط الشعر حيث اوضحنا المعدل الطبيعي للتساقط  واهم الاسباب لسقوط الشعر سواء اسباب صحية او من ادوية او بسبب توتر وقلق واجهاد او حتي بسبب التعامل السئ والخاطئ مع الشعر نتطرق في هذا المقال اهم وسائل علاج تساقط الشعر والحفاظ عليه و ذلك مع وضع سبب التساقط في عين الاعتبار.

علاج تساقط الشعر :

اولا : التغذية السليمة :-

وهي من العوامل التي لا يجب اهمالها ابدا للحفاظ علي شعر صحي قوي وكثير من السيدات يهملن ذلك بشدة

ومن اهم العناصر الغزائية التي يجب الاهتمام بها

  • الحديد  وهو غاية في الاهمية ومن الاغذية الغنية بالحديد (الكبدة واللحوم الحمراء والخضروات الورقية والاسماك ) ومن الممكن ايضا تناول مكملات غذائية تحتوي علي الحديد
  • البيوتين  فيتامين ب و هو اساسي لامداد الشعر بالاكسجين المحمول عبر الدم
  • فيتامين سي و ذلك لاهميته في المسلعدة علي امتصاص الحديد
  • احماض اوميجا 3 و من اهم مصادرها الاسماك وثمار البحر و المكسرات
  • الزنك و البروتين من العناصر المهمة ايضا للشعر و تغذيته.

ثانيا:الحفاظ علي نظافة الشعر

و ذلك لتجنب فرصة الاصابة باي ميكروبات وقد تؤدي الي اي امراض جلدية في فروة الشعر

ثالثا: التعامل مع الشعر برفق

بتجنب المستحضرات السيئة والكيماوية ووسائل الفرد والصبغة المستمرة

رابعا: البعد قدر المستطاع عن التوتر والاجهاد و الحصول علي قسط يومي كافي من الراحة والنوم

كل هذه النقاط نقاط عامة تناسب الجميع ويمكن البدء بها من الان ولكن في بعض الاحيان مراجعة الطبيب مهمة جدا لتقديم وسائل علاجية اخري طبية علي حسب كل حالة ومن هذه العلاجات ما يلى :

  1. بعض الدهانات الموضعية علي حسب كل حالة وسببها ولا غني عنها في بعض الحالات بداية من المينوكسديل او المستحضرات التي تحفز النمو ومنها ايضا الغني بالزيوت الطبيعية المفيدة جدا للشعر.
  2. المكملات الغذائية المخصوصة للشعر وتكون غنية بكل الفيتامينات اللازمة لشعر صحي قوي
  3. جلسات الميزوثيرابي وهي عبارة عن حقن صغيرة تحت سطح الجلد تكون مليئة بالمواد الضرورية كالفيتامينات والمعادن والاحماض الامينية وبعض انواع الادوية والتي تسهم في تنشيط الدورة الدموية وبالتالي وتقليل سقوطه والمساعدة علي نموة بشكل اسرع
  4. البلازما والخلايا الجزعية هي تعمل على تجديد الخلايا المسئولة على إنبات الشعر من جذوره فيمنع تساقط الشعر و يعمل على نمو الشعر الجديد في المناطق المفقودة بعوامل وراثية أو هرمونية وهذه الطريقة آمنة تماماً ,لأنها تعتمد على فصل أحد مكونات دم المريض (البلازما) وإعادة حقنها لنفس المريض مرة أخرى وبالتالي لا يوجد أي مخاوف من انتقال أي عدوى للمريض ويمكن حقن البلازما للبشرة لإكسابها الشباب والنضارة أو تحقن في فروة الرأس لإعادة نمو الشعر بطريقة الميزوثيرابي، وتعطى نتائج جيدة فى الحالات التى لا تستجيب لطرق العلاج الأخرى.
  5.  زراعة الشعر :عملية زراعة الشعر هي القيام بنقل بصيلات الشعر المنزوعة من الأجزاء القوية التي من طبيعتها عدم التساقط الى المنطقة الخالية من الشعر. وهي الخيار الأكثر فعالية في زراعة الشعر من أجل التوصل إلى نمو الشعر مرة أخرى للناس المصابين بالصلع نتيجة العوامل الطبيعية والوراثية.

زراعة الشعر

اللجوء لهذة العملية (زراعة الشعر) يحدده الطبيب في حالات محددة ولا تناسب كل الحالات. و بذلك نكون قد تعرضنا لكل وسائل علاج الشعر منها العادات العامة الصحية ومنها العلاجات الطبية التي يجب ان يحددها الطبيب حسب كل حالة

نتمني للجميع شعر صحي  بدون تساقط و نلتقي في المقال القادم ان شاء الله

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *